الرئيسية » news » مقالات » البحث عن مشكلة

البحث عن مشكلة

حسين بن سوده

@binsudah

نلاحظ أن بعض الدول او التنظيمات او حتى (الأشخاص ) وهم من اقصد في هذه السطور أولوياتهم في الحياة البحث عن القلاقل والمنغصات وبصورة أدق ( البحث عن مشكلة ) في محيطهم ودولهم ومجتمعاتهم تحت عناوين فضفاضة مثل ( التغيير ، المساواة ، الشراكة ) أو مسميات مستورده مثل ( ناشط، معارض، حقوقي، منظّر .. الخ)وقد تختلف المبررات لكن الهدف واحد وهو صناعة الفوضى وبث عوامل الفرقة وعدم الاستقرار والتشكيك في الحاضر والتخويف من المستقبل ، منها ماهو خدمة مجانية أو مدفوع لطرف ثالث معادي، ومنها ماهو لتحقيق طموحات جماعية لتنظيمات منبوذة أو نزوات فردية ترضي الغريزة الناقمة ولا مسؤوله في نفوس أصحابها .
ولا مثال أوضح من الحال في غالبية دول الخليج ومع انه تحقق لها ما ترنو إليه النفس البشرية منذ فجر التاريخ ، نجد من يسعى لتعكير صفو الحياة فيها ويبحث عن مبررات من ( العدم ) لا توجد إلا في مخيلته المريضة ، بعد أن انتفت كل الحجج والمبررات.
ومثلما أسلفنا الإنسان بفطرته وطبعه يستخدم كل السبل والوسائل المتاحة لتحقيق الغاية الأسمى في حياته وهي ببساطة ( الأمن والعيش الكريم )
وأن تحققت اطمأنت نفسه وأستقر باله وبالفطرة والغريزة ذاتها أستعد لمواجهة مايهددها وأن كان الثمن حياته التي كان سايبذلها في سبيل تحقيقها.

فماذا يريد القلة القليلة من مجتمعات مستقره تهيأت لها الحياة بمعنى الحياة ؟